أسباب تأخر الصدام مع تنظيم الدولةـ

هناك ثلاثة أسباب أخرت الصدام بين الإسلاميين و تنظيم دولة العراق والشام:

السبب الأول, هو امتناع القسم الأكبر من العناصر عن قتال تنظيم الدولة , و حصلت أكثر من حادثة ألقى فيها المقاتلون السلاح رافضين قتال الدولة , رغم أنهم كانوا في وضع المعتدى عليه , تورّعاً عن التورط في دم حرام , على عكس جماعة الدولة, وهذه النزعة خفّت كثيراً في الأشهر السابقة بعد عشرات الاعتداءات التي حصلت من قبل الدولة على هذه المجموعات, و تراجع الإحساس بكونها جماعة مجاهدة , خاصة أن عناصر تنظيم الدولة لم يتورّعوا عن قتال و قتل العناصر من المجموعات الأخرى.

السبب الثاني, وهو سبب ميداني يتمثل بصعوبة مواجهة تنظيم الدولة داخل المناطق التي يسيطر عليها وفي المدن الكبرى , خاصة أن التنظيم وزع حواجزه و مقراته بكثافة تحسبا لأي مواجهة من هذا النوع , ولكن من الممكن التغلب عليها بحكم الفرق الشاسع في القوة العسكرية و العدد بين الجبهة الإسلامية و تنظيم الدولة.

و السبب الثالث, هو كلفة هذه المواجهة , و التي تتمثل بثلاثة مخاطر :
– الأول هو الكلفة المادية المتمثلة بالسلاح , و خسارة الرجال الذي قد يستشهدون في مواجهة كهذه, وهذا طبيعي بالنسبة لحركة عسكرية.
– الأوسط , هو التخوف من استغلال تشتيت الجهد العسكري من قبل النظام , وإن كانت عقبة سهلة التجاوز , بحكم أن التجارب أثبتت أن تنظيم الدولة عمل خلال أشهر على تشتيت الجهد العسكري , و ساهم بذلك في خسارة كثير من المواقع التي سيطر عليها المجاهدون .
– و الأخطر , هو التهديد الحقيقي بتفجير السيارات المفخخة في المناطق المحررة بين المدنيين و الأسواق, عدا عن الاغتيالات و العبوات الناسفة , إن حصلت مواجهة مع تنظيم الدولة.

هذه الأسباب الرئيسية التي أخرت الصدام الكبير , وإن كان تنظيم الدولة يعمل على جعل هذا الصدام حتميّاً يوماً بعد يوم , ظلماً بعد ظلم.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s