الخطاب الواجب الغائب

في مجلة الفجر «إنّها كلمة حقّ وصرخةٌ في واد، إن ذهبت اليوم مع الريح، فقد تذهب غداً بالأوتاد». لم يلجأ الكواكبي إلى كلماتٍ أقلّ زخماً وأقل دلالةً على الخطر من تلكم الكلمات في تقدمة كتابه عن الاستبداد و الاستعباد، و لئن سُجّلت للكواكبي مأثرة شقّ صمت الشرق المطبق عن سياسات الإذلال وتغييب الأمّة عن الدولة…