أين المشكل الحقيقي في الديمقراطية إسلاميّاً؟

في موقع رصد في معظم الديمقراطيات ثمة مجلس قضائي تُعرض عليه القوانين التي صوّت عليها المجلس المنتخب ليقرر مدى “دستوريّتها”, وبإمكانه إلغاؤها. ثمة دوماً مرجعيّة “شرعية” تمنع تجاوز “النص المؤسس” و مخالفة “الشريعة” الحاكمة, ولا تعمل الديمقراطية أو مسألة الانتخاب ضد ذلك, أو باستقلال عن هذه المرجعية, بل هي جزء من المنظومة المتداخلة والمتفق عليها….